ملتقى تطوير الجمعيات الأفريقية الرابع عشر

ملتقى تطوير الجمعيات الأفريقية الرابع عشر

الإستدامة المالية

12-17 ابريل 2017، اسطنبول

تم تنظيم ملتقى تطوير الجمعيات الأفريقية الرابع عشر تحت عنوان الإستدامة المالية من قبل أحد أعضاء الإتحاد المنتدى الإسلامي الذي مركزه في بريطانيا في مدينة اسطنبول في فندق لازوني بتاريخ ما بين 12-17 ابريل من العام 2017. ويعتبر هذا اللقاء هو امتداد لسلسة من اللقاءات التي ينظمها المنتدى الإسلامي كل عام وتهدف الى تطوير الجمعيات الأفريقية والإستفادة من الخبرات المتوافرة. وقد تم تنظيم الملتقى الرابع عشر في مدينة اسطنبول بالتعاون مع اتحاد المنظمات الأهلية في العالم الإسلامي وشارك في هذا الملتقى ما يقرب على 80 رئيس منظمة من 25 دولة.   

وشارك في الملتقى  الذي كان عدد المشاركين فيه 150، من تركيا من المؤسسات الرسمية نائب والي اسطنبول السيد محمد علي يغيت ومستشار رئيس الوزراء الدكتور عمر فاروق كوركماز ورئيس الهلال الاحمر التركي الدكتور كرم كينك ونائب مفتي اسطنبول الدكتور جانر أكدمير. ومن المنظمات الأهلية شارك كلا من ممثلي وقف الجمعيات التطوعية التركي وهيئة الحقوق والحريات ودينز فناري والخيرات وأطباء حول العالم وجمعية ميراثنا ووقف الديانه واتحاد رجال الأعمال المستقلين بالإضافة الى العديد من ممثلي المنظمات الأهلية. وقد كانت هناك فرصة للمنظمات الأهلية المشاركة بفتح طاولة تعريف بالنشاطات الحالية والمالضية والمشاريع المستقبلية في القسم الخلفي من القاعه.

وقد بدأ البرنامج بتلاوة عطرة من القرأن الكرين يوم الأربعاء بتاريخ 12 ابريل تلاها الكلمات الإفتتاحية التي ابتدأت بالكلمة الترحيبية للأمين العام للمنتدى الإسلامي الدكتور عبدالله الفايز. وخلال كلمته الترحيبية بالحاضرين قدم الفايز شكره وتقديره لتركيا حكومة وشعبا على استضافتهم مثل هذه البرامج في تركيا مؤكدا أن مثل هذه الفعاليات سيكون لها الفائدة الكبيرة لجميع المنظمات وخصوصا العاملة في القارة الأفريقية. واكد أن هذه الفعاليات لها دور كبير في جمع الإخوة من مناطق مختلفة من العالم الإسلامي في مكان واحد.

بعدها تقدم الأمين العام لإتحاد المنظمات الأهلية في العالم الإسلامي المحامي علي قورت الى المنصة وقدم كلمة الشكر والتقدير الى الحاضرين بإسم الإتحاد والمنظمات التركية وقدم الشكر الخاص الى المنتدى الإسلامي على تنظيم مثل هذه الفعاليات التي لها دور في رفع كفاءة المنظمات وخصوصا العاملة في القارة الأفريقية. وخلال حديثه أكد قورت على أن هذا الإجتماع سيكون له نتائج مفيده على المنظمات وخصوصا المنظمات العاملة في افريقيا وهذه الفعاليات لها الدور الكبير في جمع مثل هذا الحشد في مكان واحد.

وبعدها تقدم رئيس الهلال الأحمر التركي الدكتور كرم كينك للمنصة للحديث عن أعمال ونشاطات الهلال الأحمر والمشاريع المنوي تنفيذها في المرحلة المقبلة. وأكد الدكتور خلال كلمته أن أفريقيا انتهبت مصادرها منذ سنوات من قبل الاحتلال الغربي مؤكدا أن مسؤولية أفريقيا هي مسؤوليتنا جميعا ويجب علينا جميعا العمل من أجل تحرير هذه القارة من الظلم التي تعيشه.

وبعدها قدم نائب مفتي اسطنبول الدكتور جانر أكدمير كلمته نيابه عن مفتي اسطنبول وقدم شكره وتحياته الى الاخوة الحاضرين مؤكدا على أهمية مثل هذه الفعاليات وخصوصا في مجال العمل الإنساني  والتعليم والمجال الأخرى وخصوصا في القارة الأفريقية نظرا للأزمة الإنسانية التي تعيشها في الأونة الاخيرة.

وقدم الدكتور عمر فاروق كوركماز مستشار رئيس الوزراء التركي شكره للمنتدى الإسلامي ولإتحاد المنظمات الأهلية على هذه الجهود التي لها دور في توحيد جهود المنظمات في العالم الإسلامي. وتطرق كوركماز خلال كلمته الى العلاقات الأفريقية التركية العميقة مؤكدا انه يجب على كل مسلم ان يدافع عن افريقيا لأنها مستقبل الإسلام والمسلمين.

وكانت الكلمة الأخيرة الى نائب والي مدينة اسطنبول السيد محمد علي يغيت الذي اختتم الكلمات البروتوكولية وبعدها تم تقديم الدروع الى المتحديثن من قبل رئيس المنتدى الإسلامي الشيخ عبدالله الفايز.

وبعد الإنتهاء من الكلمات الإفتتاحية للبروتوكول تم التجول على منصات الجمعيات الموجودة في اسفل القاعه من أجل الإطلاع على نشاطاتهم والإستفادة من خبراتهم. وبعد هذه الجولة تم البدء بتقديم العروض والدروس ضمن موضوع التنمية المستدامة.

وقد قام كل من ممثلي جمعية دينز فناري ووقف الديانة التركي وأطباء حول العالم من تركيا بتقديم عروض لمدة نصف ساعه لكل عرض حول الموضوع المطروح من أجل الإستفادة من تجربة تركيا في هذا المجال.


الصور المرفقة